بين عبد الرحمان اليوسفي ومحمد البارودي والاتحاد الوطني للقوات الشعبية/الرفيق عبد الهادي بنصغير - مدونة نور الدين رياضي للعمل السياسي والنقابي والحقوقي

أحدث المشاركات

السبت، 30 مايو 2020

بين عبد الرحمان اليوسفي ومحمد البارودي والاتحاد الوطني للقوات الشعبية/الرفيق عبد الهادي بنصغير

شهادة يفرضها ما يقال هنا و هناك عن السيد عبدالرحمان اليوسفي بعد وفاته بالامس .
تعريف بالراحل :
- الراحل عبدالرحمان اليوسفي معارض سابقا لنظام التبعية و العمالة و التخلف المغربي . - - اعتقل مرتين : سنة 1959 ثم سنة 1963 .
- اختار البقاء في فرنسا سنة 1965 بعد ان حل بها ( بترخصي من نظام التبعية و العمالة الذي اعتقله سنة 1963 ) للادلاء بشهادته كطرف مدني في قضية اختطاف الشهيد المهدي بنبركة .
- كانت له علاقات مع الجنيرال السفاح المسمى اوفقير في سبعينيات القرن الماضي .
- عفا عنه الحسن رقم 2 في آب - اغسطس 1980 ( لم يحكم في يوم من الايام غيابيا لا بالاعدام و لا بالسحن المؤبد او المحدد ) .
- هو الكاتب العام بالنيابة لاتحاد المحامين العرب من سنة 1969 الى سنة 1990 .
- رئيس حكومة سابقة ( 1998 - 2002 ) للمسمى الحسن رقم 2 اب المالك الحالي للمغرب .
اختم ، مع التشديد ، ب :
صادق التعازي لعائلة الراحل و لاحبته .
شهادتي :
كل التحايا لرفيق من رفاق المعدن الذي لا يصدأ .
هو الرفيق الراحل محمد البارودي :
- كان قبل الارتقاء ، بفعل مرض خبيث في حزيران - يونيو 2007 بمدينة بروكسيل البلجيكية ، من ابرز اطر اليسار الماركسي اللينيني في فرنسا و بلجيكا و هولندا .
- كان ايضا ، بفعل اقامته في بلجيكا ، من اطر العمل النقابي في النقابة الاشتراكية البلجيكية و من مؤسسي جمعيات العمال المهاجرين في البلدان المذكورة .
- كان شريفنا في ستينيات القرن الماضي عضوا في الحزب المغربي الاتحاد الوطني للقوات الشعبية ( حزب الشهيد المهدي بنبركة و باقي شهداء تلك المرحلة ) . عمل كصحافي في جريدة الحزب المسماة " جريدة التحرير " ( مدير جريدة التحرير آنذاك هو المرحوم لفقيه البصري و رئيس هيئة التحرير هو المرتقي بالامس الراحل عبدالرحمان اليوسفي ) .
- إن لم يتمكن النظام المغربي من اعتقاله : في الحملة القمعية التي حصدت مجموع قياديي حزب الاتحاد الوطني للقوات الشعبية سنة 1963 ، فلأنه كان في باريس آنذاك في اطار مهمة نضالية بتكليف من الحزب .
- حافظ شريفنا على ارتباطه بحزب الاتحاد الوطني للقوات الشعبية كما و بالشهيد المهدي بنبركة .
- عرفته الجزائر و معسكراتها قرب مدينة وهران .
- عرفته سوريا العروبة و معسكر الزبداني كما و لبنان المقاومة و مخيمات الشعب الفلسطيني هناك .
- سينسحب شريفنا من الاتحاد الوطني للقوات الشعبية دون القطع مع شرفاء هذا الحزب المتواجدين في المنافي .
- سيلتحق بتنظيمات الحركة الماركسية اللينينة المغربية في بداية سبعينيات القرن الماضي .
- للعلم ايضا : مجموع الوزراء البلجيكيين من اصولنا هم من تلامذته و من تلامذة رفاق صفه .
ما فرض هاته الشهادة هو وفاة السيد عبدالرحمان اليوسفي رئيس هيئة تحرير الجريدة التي عمل فيها رفيقي المرحوم محمد البارودي كصحافي .
ايقظت هاته الوفاة اللقاء الذي جمع رفيقي الراحل محمد البارودي بالسيد عبدالرحمان اليوسفي ( بطلب من الاخير ) نهاية ثمانينيات القرن الماضي في منزل بمدينة بروكسيل ( بلدية Saint Josse ) .
من ضمن الحاضرين في هذا اللقاء الراحل Guy Cudell ( عمدة المدينة المذكورة و احد داعمي نضالات شعوبنا . الصورة الرابعة ) والاشتراكي البلجيكي الراحل Philippe Moureaux ( نائب رئيس حكومة بلجيكية سابقة و عمدة بلدية Molenbeek سابقا ) . للعلم : رفض شريفنا ، كما و باقي المتابعين و المنفيين المغاربة ، حضور احد مستشاري الحسن 2 المعروف بصهيونيته .
ما قاله الراحل عبدالرحمان اليوسفي في هذا اللقاء بتلخيص :
يريد الملك الحسن الثاني طي صفحة الماضي و فتح صفحة جديدة تضع المغرب ضمن ديمقراطيات الارض .. و قد كلفني بالاتصال بالمنفيين ( من قدماء الاتحاد الوطني للقوات الشعبية و منظمتي الى الامام و 23 مارس ) لاخبارهم بان ابواب بلدهم مفتوحة امامهم و انهم سيكونون تحت حمايته في اللحظة التي يحلون فيها بالمغرب .
جواب شريفنا الرفيق الراحل محمد البارودي :
سي ( اي السيد ) عبدالرحمان :
لك مني كل الاحترام . كنا اعضاء نفس الحزب و كنت رئيس تحرير الجريدة التي اشتغلت فيها كصحافي .
لعلمك :
- لقد انسحبت من هذا الحزب بعد تنكره لثوابت شهداء ستينيات القرن الماضي .
- عقارب ساعة عقلي متوقفة عند مطالب تلك الستينيات و على رأسها " المجلس التأسيسي الثمثيلي لطبقات الشعب " و السيادة للشعب عبر ممثليه . ما تعرضه علينا يصرخ بأن صفحة الماضي لم تُطْوَ ... لا زالت دار لقمان على حالها .
- تطلب منا مبايعة نظام عميل للامبريالية و على علاقة بالكيان الصهيوني . ( عرض شريفنا صورة تجمع مالك المغرب المسمى الحسن 2 بالصهاينة اسحاق رابين و شمعون بيريز . الصورة الخامسة . المشار له في الصورة هو André Azoulay مستشار المالك المذكور ) .
عهد لك رفيقي محمد البارودي ، من صف منهن و منهم من المعدن الذي لا يصدأ ، بالوفاء .
صادق التعازي مجددا لعائلة المرحوم السيد عبدالرحمان اليوسفي و لاحبته .
فيديو

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق