العفو عن قاتلي المطربة اللبنانية سوزان تميم /الرفيق عبد الهادي بنصغير - مدونة نور الدين رياضي للعمل السياسي والنقابي والحقوقي

أحدث المشاركات

الاثنين، 25 مايو 2020

العفو عن قاتلي المطربة اللبنانية سوزان تميم /الرفيق عبد الهادي بنصغير

مصر سيسي الساداتي .
عائلات المعتقلين السياسيين المصريين من رفاق شريفتنا ماهينور ينددون بقرار سيسي الساداتي بالعفو على المجرمين ، بالامس بمناسبة عيد الفطر ( ازيد من 3.000 سجين من سجناء الحق العام ) ، و تثبيت سجن شرفاء النضال المصري .
جريمة احد من شملهم العفو :
قُتلت المطربة اللبنانية سوزان تميم ( الصورة الثانية ) ، ذبحا بالسكين ، سنة 2008 . لم يتجاوز عمرها انذاك 30 سنة و كانت في بداية مشوارها الفني .
عرف فيما بعد ان قاتلها هو الضابط في الامن المصري محسن السكري ( الصورة الرابعة ) .
اعترف هذا المجرم بانه توصل بمبلغ 3 مليون دولار لقتل المرحومة سوزان تميم . اعترف بجريمته و دل الشرطة المصرية على من اعطى الامر بذبح المرحومة .
من اعطى الامر و ادى ثمن الجريمة هو رجل الاعمال المصري المسمى هشام طلعت مصطفى ( الصورة الثالثة ) قيادي الحزب الوطني الديمقراطي المصري ( حزب مبارك ) و نائب رئيس مجلس الشوري في البرلمان المصري سنة 2004 .
حكم القضاء المصري نهاية سنة 2008 بإعدام المجرمين هشام طلعت مصطفى و محسن السكري .
تم تخفيف الحكم في الاسئناف من الاعدام الى 25 سنة سجنا في حق منفذ الجريمة و 15 سنة في حق من اعطى الامر بذبحها و ادى 3 مليون دولار لتنفيذ الجريمة .
أُطلِق سراح رجل الاعمال هشام طلعت مصطفى سنة 2017 لاعتبارات انسانية ... حسب الدولة المصرية : الوضع الصحي يفرض اطلاق سراح المذكور لكي يموت في احضان اهله . للعلم : الرجل يسرح و يمرح الى حدود كتابة هاته السطور .
أُطلق سراح من نحر المرحومة كما ينخر خروف العيد بالامس .
لماذا امر الوحش المسمى ب هشام طلعت مصطفى بذبح الراحلة ؟ :
لانها رفضت ان تكون خليلته الى ما لا نهاية و هجرته .
للعلم :
حرم اب جميلتنا الراحلة ابنته ، و هي صبية تحبو ، من حنان امها بعد الطلاق .
عاشت محرومة من امها بسبب الرجل الوحش ثم صودر حقها في الحياة بقرار من وحش اخر .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق