الجمعية المغربية لحقوق الإنسان فرع إنزكان-أيت ملول /حادث مصرع عاملين - مدونة نور الدين رياضي للعمل السياسي والنقابي والحقوقي

أحدث المشاركات

الاثنين، 22 يونيو 2020

الجمعية المغربية لحقوق الإنسان فرع إنزكان-أيت ملول /حادث مصرع عاملين

الجمعية المغربية لحقوق الإنسان فرع إنزكان-أيت ملول 
أيت ملول في 22 يونيو 2020.
بيان
بعد علمهم بحادث مصرع عاملين ونقل أخرين إلى المستشفى الجهوي بأكادير من ضمنهم فرد من الوقاية المدنية وذلك نتيجة الاختناق بالغازات السامة في الوحدة الإنتاجية لدقيق السمك(الكوانو) بالحي الصناعي أيت ملول أمس الأ حد 21 يونيو 2020، تدوال أعضاء المكتب المحلي في الخبر وتم إصدار البيان التالي.
إن هذه الوحدة الإنتاجية لدقيق السمك كانت موضوع احتجاجات جمعيات المجتمع المدني بأيت ملول وخاصة الأحياء المجاورة للحي الصناعي مثل أركانة، توهمو، الهدى، الفتح، المزار، حيث سبق لها توجيه مجموعة من العرائض إلى المجلس البلدي، تستنكر فيها الترخيص لمثل هذه المصانع التي لا تحترم شروط ومعايير نقاوة الهواء، وطالبت بترحيلها، لكن احتجاجاتها ومطالبها ووجهت بالتجاهل. وقد بين هذا الحادث المأساوي كذلك أن هذه الوحدة لا تحترم شروط ومعايير   حفظ صحة وسلامة العمال.
 إن مثل هذه الأحداث، التي تعري الوضع المأساوي الذي تشتغل فيه الطبقة العاملة بالمغرب، وخاصة في الظرف الحالي الذي يعرف انتشار جائحة كوفيد 19، والذي فضح بالملموس الأوضاع المزرية التي تعمل فيها الطبقة العاملة ( عدم التصريح بالعديد من العمال لدى الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي، عدم توفير شروط السلامة وفق المعايير الدولية بكثير من الوحدات الصناعية والإنتاجية، محاربة النقابيين بالطرد التعسفي أو بتلفيق تهم، هزالة الأجور والتماطل في صرفها ...)،  تجعلنا نطرح سؤال: إلى متى سيستمر استغلال هذه الطبقة والاستهانة بحقوقها المادية والمعنوية والاستهتار بأرواحها؟
وبناء عليه، فإننا في الفرع المحلي:
1- نتقدم بتعازينا الحارة والصادقة لعائلتي الفقيدين إثر    هذا الحادث متمنين لأفراد أسرتيهما الصبر الجميل؛
2- نشجب استهتار رب هذه الوحدة الانتاجية بحياة العمال، وتغاضي السلطات المكلفة بالمراقبة عن انعدام شروط الصحة والسلامة في العديد من المعامل؛
   3- نعلن تضامننا المطلق واللامشوط مع عمال هذه الوحدة الإنتاجية، وكذلك مع أفراد الوقاية المدنية، لا سيما العامل ورجل الوقاية المدنية المصابيين بالاختناق، كما نعبر عن استعداد الجمعية المغربية لحقوق الإنسان لمؤازرة ضحايا هذا الحادث. 
عن المكتب.
توفي شابان، الأحد 21 يونيو 2020، اختناقا داخل وحدة لصناعة دقيق السمك، بالحي الصناعي في آيت ملول، ونقل آخرون، من ضمنهم رجل من الوقاية المدنية، في حالة حرجة، إلى مستعجلات المستشفى الجهوي الحسن الثاني بأكادير لتلقي العلاجات الضرورية.
الواقعة حدثت حينما هم الشابان المستخدمان إلى النزول لمكان تجميع مخلفات صنع دقيق السمك بغية تنظيفه، إلا أنهما لم يقويا على الصمود أمام الرائحة الكريهة، ليلقيا حتفيهما، في وقت حاول زميلاهما إنقاذهما، إلا أنهما تعرضا أيضا للاختناق.

الحادث الخطير، كما وصفته مصادرنا، دفع بإدارة الوحدة الصناعية المذكورة إلى إشعار السلطات المحلية والأمنية وعناصر الوقاية المدنية، التي حاولت إنقاذ ما يمكن إنقاذه، إلا أن أحد أفرادها تعرض هو كذلك للاختناق وهو يحاول انتشال الشابين.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق