الجمعية المغربية لحقوق الإنسان فرع صفرو بيان - مدونة نور الدين رياضي للعمل السياسي والنقابي والحقوقي

أحدث المشاركات

الجمعة، 24 يوليو 2020

الجمعية المغربية لحقوق الإنسان فرع صفرو بيان

الخميس 23 يوليوز 2020
الجمعية المغربية لحقوق الإنسان
فرع صفرو
بيان
المكتب المحلي للجمعية المغربية لحقوق الإنسان بصفرو يطالب الجهات المختصة بايفاد لجنة لتقصي في وضع التسيب التي تعرفه دائرة الشرطة للمدينة الجديدة.
في إطار متابعته لاوضاع حقوق الإنسان بالإقليم وفي ظل استمرار حالة الطوارىء الصحية جراء جائحة كورونا
المستجد ؛ عقد المكتب المحلي للجمعية المغربية لحقوق الإنسان بصفرو اجتماعه العادي عن بعد يوم الخميس 23 يوليوز 2020 و بعد مناقشته المستفيضة لجدول أعماله ؛ فإن المكتب المحلي يبلغ الرأي العام المحلي و الوطني مايلي :
- إصرار الدولة على مواصلة سياساتها اللاشعبية والتي يجسدها قانون المالية التعديلي والذي يضرب الخدمات العمومية الأساسية و الاجتماعية ( قطاع الصحة، قطاع التعليم ...) ، خدمة لمصالح البرجوازية الكمبرادورية و الباطرونا.
- تفشي غلاء المعيشة ؛ الغلاء الفاحش لأسعار فواتير الماء والكهرباء ، و المواد الغذائية و الخضر بسبب المضاربين.
- تدهور خطير لأوضاع سكان البادية خصوصا الفلاحين الصغار الذين يعانون في صمت بسبب التقلبات المناخية ( الجفاف ؛ البرد ؛ الفياضانات........)
-- معاناة السكان التابعين للدائرة الأمنية للمدينة الجديدة من مظاهر الجريمة و تهديد سلامتهم البدنية، و الفراغ المستمر داخل إدارة الدائرة مما يتسبب في تعطل مصالح المرتفقين/ات.
- استمرار استغلال حالة الطوارئ الصحية لفرض حجر حقوقي و مواجهة كل الاصوات الحرة بالتضييق.
و تأسيسا على ما سبق ، فإن المكتب المحلي للجمعية المغربية لحقوق الإنسان بصفرو يؤكد على المواقف الآتية :
- مطالبته الدولة المغربية باعتماد المقاربة الاجتماعية في سن التشريعات والقوانين ذات الصلة بحقوق الإنسان في شموليتها.
- شجبه و استنكاره لاستهتار مسؤول الدائرة الأمنية للمدينة الجديدة بسلامة و أمان المواطنين و مصالحهم الإدارية الملحة، و مطالبته بتدخل الجهات المعنية لترتيب المسؤوليات خدمة لمصالح المرتفقين/ات واتخاد المتعين.
- إدانته الشديدة لتخلي الدولة في شخص سلطاتها الفلاحية و المالية ، عن الفلاحين الصغار المتضررين من الجفاف و إتلاف المحاصيل الموسمية بسبب الفيضانات و موجة البرد التي ضربت الإقليم مؤخراً.
المكتب المحلي

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق