الجمعية المغربية لحقوق الإنسان فرع العيون – الصحراء بحارة الداخلة يدفعون ثمن كورونا - مدونة نور الدين رياضي للعمل السياسي والنقابي والحقوقي

أحدث المشاركات

السبت، 18 يوليو 2020

الجمعية المغربية لحقوق الإنسان فرع العيون – الصحراء بحارة الداخلة يدفعون ثمن كورونا

الجمعية المغربية لحقوق الإنسان
فرع العيون – الصحراء

بحارة الداخلة يدفعون ثمن كورونا


يتابع فرع الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بالعيون وضعية البحارة المطرودين من العمل بالداخلة، وبعد اطلاعه على ملف سفينة الصيد " mist"  بالمياه المبردة  " rsw" التابعة لشركة انديسمار، بعدما تم طرد طاقمها المكون من 7 بحارة من بينهم بحارة عملوا على ظهر السفينة لمدة زمنية تراوحت بين ثمانية وعشر سنوات في بعض الحالات، حيث قامت الشركة بطردهم من العمل بتاريخ 29 يونيو 2020 دون الإستناد لمقتضيات المادة 198 من قانون التجارة البحري، الذي يحدد شروط العزل في 8 أسباب لم تسجل مندوبية الصيد البحري بجهة الداخلة أي منها في حالة بحارة " mist"، وهو ما اعتبره البحارة طردا تعسفيا من العمل وخرقا سافرا للقوانين الجاري بها العمل حسب قانون INN.

إن فرع الجمعية بالعيون، وهو يتابع بقلق ما آلت إليه أوضاع الشغيلة خلال جائحة كورونا نتيجة حملة التسريحات الجماعية للعمال والعاملات بتواطؤ من أجهزة الدولة وتعسف الباطرونا، ليسجل باستغراب تنصل مندوبية الصيد البحري بالداخلة من مسؤولياتها اتجاه صون كرامة وحقوق البحارة، وكذا تواطؤ هذه الأخيرة مع شركة إنديسمار لضرب مكتسبات وحقوق البحارة المطرودين تعسفا، وعليه يعلن للرأي العام ما يلي:

       تضامنه المبدئي واللا مشروط مع  البحارة المطرودين تعسفا، ومطالبته بتمكينهم من حقوقهم ومكتسباتهم التي حققوها من خلال عملهم  10 سنوات من العمل بشركة انديسمار.

      شجبه وإدانته لحملة التسريحات التي تطال العاملات والعمال من قبل أرباب الوحدات الإنتاجية والصناعية المرتبطة بقطاع الصيد البحري.

    مطالبته الجهات المختصة بفتح تحقيق عادل ونزيه في ملابسات طرد البحارة تعسفا من عملهم، دون احترام المساطر القانونية المتضمنة في المادة 198 من قانون التجارة البحري التي تؤطر وضعية وحالة العزل من العمل.


عن مكتب الفرع
العيون في : 18/07/2020

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق