بلاغ صادر عن اجتماع المكتب المركزي للجمعية المغربية لحقوق الإنسان ليوم السبت 14 غشت 2020 - مدونة نور الدين رياضي للعمل السياسي والنقابي والحقوقي

أحدث المشاركات

الأربعاء، 19 أغسطس 2020

بلاغ صادر عن اجتماع المكتب المركزي للجمعية المغربية لحقوق الإنسان ليوم السبت 14 غشت 2020

 الجمعية المغربية لحقوق الانسان

بلاغ صادر عن اجتماع المكتب المركزي للجمعية المغربية لحقوق الإنسان ليوم السبت 14 غشت 2020
عقد المكتب المركزي للجمعية المغربية لحقوق الإنسان اجتماعه الدوري العادي، يوم السبت 15 غشت 2020، وبعد الاطلاع على تقرير المهام المنجزة منذ الاجتماع الأخير، والوقوف عند مستجدات الوضع الحقوقي ومناقشتها، والاطلاع على تقارير اللجان المركزية وفرق العمل، قرر المكتب المركزي تبليغ الرأي العام ما يلي:
Iـ على المستوى الإقليمي والدولي :
ــ عبر المكتب المركزي عن إدانته الصارخة للاتفاقية المخزية لدولة الإمارات العربية المتحدة التي طبعت بموجبها العلاقات مع الكيان الصهيوني مما يشكل دعما للاحتلال وتواطؤا مع جرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية التي يرتكبها. ويحيي المكتب المركزي كل الأصوات التي عبرت عن الإستنكار والإدانة لهذا الاتفاق الخياني والداعية إلى مقاطعة المطبعين أينما كانوا. وستصدر الجمعية بيانا خاصا في الموضوع.
ــ تابع المكتب المركزي الأوضاع المأساوية التي خلفها الانفجار المهول الذي وقع ببيروت مخلفا ما يقارب 200 قتيل ومفقود، و6000 جريح وأكثر من 300 ألف شخص بدون مأوى، ومدمرا مرفأ بيروت بالكامل ومسببا كارثة حقيقية على الاقتصاد اللبناني. وجدد المكتب المركزي تعازيه للشعب اللبناني وتقديره لمستوى التعبئة الشاملة التي خلقها المجتمع المدني اللبناني ومختلف تنظيمات اللبنانيات واللبنانيين من أجل التخفيف من الانعكاسات المهولة لهذه الكارثة التي تستوجب التحقيق النزيه والمحايد للكشف عن الأسباب التي أدت لها وتحديد المسؤوليات واتخاذ المتعين بشأنها.
ــ تداول المكتب المركزي بانشغال كبير حول وضعية المغاربة المعتقلين في سجون بعض الدول الأجنبية متوقفا بشكل خاص عند السجناء في المعتقلات اليونانية التي يوجد بها عدد كبير من المغاربة في ظروف سيئة، وسيتابع الموضوع بشكل أدق في الفترة المقبلة.
ــ استنكر المكتب المركزي استمرار العدوان التركي على أراضي العراق بمنطقة كردستان الذي أدى إلى مقتل ثلاثة من حرس الحدود العراقيين، مما يشكل انتهاكا للقانون الدولي ويزيد من صعوبة الوضع الذي يعيشه الشعب العراقي بسبب الأزمات الداخلية التي يعرفها العراق والتوترات التي تعرفها المنطقة.
ــ شجب المكتب المركزي الحكم الجائر الصادر ضد الصحفي الجزائري خالد درارني القاضي بإدانته بثلاث سنوات سجنا نافذا بتهمة التحريض على التجمهر غير المسلح والمساس بالوحدة الوطنية، بعد تعرضه لمحاكمة سياسية حيكت ضده للانتقام منه بسبب عمله الصحفي المساند لمطالب الحراك الشعبي بالجزائر.
IIـ على المستوى الوطني
ــ عبر المكتب المركزي عن قلقه بشأن طريقة تدبير السلطات لحالة الجائحة بالمغرب، المتسمة بـالارتجال والتخبط في اتخاذ قراراتها بهذا الشأن مما ساهم في التزايد السريع والمرتفع لأعداد المصابين، حيث اعتبرت منظمة الصحة العالمية أن الاجراءات التي اتخذتها الحكومة لا يمكن أن تساهم في الحد من انتشار الفيروس. واستنكر المكتب المركزي الأوضاع المتردية في المستشفيات المستقبلة للمرضى خاصة الخاضعين للإنعاش الذين ارتفعت نسبة الوفيات وسطهم بشكل كبير وصلت إلى 80% في بعض المدن حسب تصريح بعض الأطباء. وفي نفس الوقت عبر المكتب المركزي عن مساندته للأطر الطبية والعاملات والعاملين في مجال الصحة الذين نظموا العديد من الاحتجاجات بسبب الظروف السيئة التي يشتغلون فيها وعدم تحمل الدولة لمسؤوليتها في توفير الحد الأدنى من متطلبات الاشتغال بالنسبة لهم.
ــ يهنئ المكتب المركزي معتقلي الرأي والمعتقلين السياسيين الذين تم الإفراج عنهم مؤخرا، ويدين استمرار اعتقال المتبقين منهم مطالبا بإطلاق سراحهم فورا والاستجابة للمطالب المشروعة التي اعتقلوا من أجلها.
ــ تناقش المكتب المركزي حول الاستعدادات للدخول المدرسي بعد بيان وزير التربية الوطنية والجدل الذي تلاه والذي وقف عند غياب الوضوح بخصوص طريقة استئناف الدراسة وما إذا تم الاستعداد لمختلف الاحتمالات من تعليم حضوري الذي يستدعي إعداد شروط التباعد، ووسائل التعقيم، وضمان تنقل التلاميذ في شروط سليمة، إلى تعليم عن بعد الذي يستوجب بدوره ضرورة تجنب تجربة السنة الماضية التي حرمت أغلب التلاميذ من الدراسة بسبب عدم توفرهم على الوسائل الأساسية من شبكة تواصل على الانترنيت وتجهيزات الكترونية ضرورية للتواصل عبر الأنترنيت من هواتف وحواسيب، وضعف أو انعدام الصبيب في العديد من المناطق خاصة في الوسط القروي إضافة إلى عدم تكوين الأساتذة على استعمالها، وقد شكل المكتب المركزي لجنة لتتبع هذا الموضوع وسيصدر تقريرا بشأنه حين تتوفر المزيد من المعلومات.
ــ استنكر المكتب المركزي مواصلة الدولة لاستغلال ظروف الجائحة للإجهاز عن المزيد من حقوق ومكتسبات الأجراء إذ يعتبر تمرير قانون إقرار العمل بالعقود المحدودة المدة عبر قانون 2.19.793 الصادر بالجريدة الرسمية يوم 6 غشت 2020، اعتداء إضافيا على استقرار العمل وتعميقا لهشاشة الشغل وقد أصدرت شبكة تقاطع بيانا يوضح الخروقات التي نتجت عن سن هذا القانون ومدى تعارضه حتى مع مدونة الشغل نفسها، وقرر المكتب المركزي إصدار بيان في الموضوع.
ــ وفي موضوع الهجرة توقف المكتب المركزي عند واقع المهاجرين والمهاجرات وطالبي اللجوء، الذين عمقت الجائحة معاناتهم، خاصة بعد تزايد أعداد المنطلقين من المنطقة الجنوبية وإرجاع العديد منهم بمبرر إصابتهم بكورونا وتزايد عدد المصابين في صفوفهم في أكادير. كما أن الحق في تسوية الوضعية يتم خرقه بوضع السلطات العراقيل أمام من تقدم بتجديد بطائق الإقامة، وهي مشاكل تنضاف إلى مآسي الغرق في عرض البحر التي لازالت مستمرة وتخلف ضحايا.
ــ تابع المكتب المركزي محاكمة المعتقلين على خلفية الاحتجاجات الأخيرة بإقليم جرادة، حيث اطلع على التقارير التي توصل بها من طرف فرع الجمعية بوجدة، مجددا مطلبه بجعل حد لهذه المحاكمة وإطلاق كافة المعتقلين والاستجابة لمطالب السكان المتجسدة في سياسة تنموية بالمنطقة تضمن لهم حقوقهم كاملة وهو ما التزمت به الدولة خلال الحراك الشعبي الأول بجرادة.
ــ تداول المكتب المركزي بخصوص الانتهاكات الصارخة للحق في الماء وما يعانيه سكان العديد من المناطق بسبب العطش مما يحول حياتهم إلى جحيم من جراء الافتقاد لهذه المادة الحيوية والأساسية للحياة. مما يستوجب تدخلا عاجلا من طرف السلطات لإيجاد حلول فعلية لهذا الوضع الخطير. خاصة أن عددا من المناطق خرج فيها السكان احتجاجا على انعدام الماء الذي تعمق بسبب الجفاف الذي ميز السنة الفلاحية الحالية، وبسبب فشل السياسات المائية للدولة التي كلفت ميزانيات ضخمة خلال عقود من الزمن.
ــ وفي مجال الحقوق البيئية دائما، وقف المكتب المركزي، على كارثتين بيئيتين :
ü الأولى تسبب فيها استغلال مقلع للحجارة في حوض نهر أم الربيع، بجماعة خميس متوح التابعة لقرية أولاد فرج، والذي أدى إلى استنزاف الفرشة المائية لنهر يستعمله سكان المنطقة للسقي مما أخرجهم للاحتجاج، وعوض النظر في المشاكل المطروحة وتصحيح الأخطاء الجسيمة المرتكبة تم اللجوء مرة أخرى للتهديد وتلفيق التهم للمحتجين، وسيتابع المكتب المركزي عن طريق فرع الجمعية بالجديدة الموضوع،
ü وكارثة بيئية مماثلة تسببت فيها الوكالة المستقلة لتوزيع الماء والكهرباء وتطهير السائل بالجديدة، من جراء إحداثها لسد وقنوات لتصريف المياه العادمة بمحيط بحيرة الواليدية، في إطار صفقة مشبوهة تم توقيف أشغالها قبل نهايتها بحكم قضائي نهائي، مما أدى إلى تجفيف مياه البحيرة بعد إحداث أضرار كبيرة بمعالمها الطبيعية، الشيء الذي أدى إلى نفوق الحيوانات المائية التي كانت تعيش فيها وهجرة الطيور الناذرة التي كانت تأتي إليها موسميا من دول بعيدة.
ــ وفي المناطق القروية، اهتم المكتب المركزي بوضعية مستعملي سوق الأثنين ببرشيد حيث تسبب قرار إغلاقه من طرف المجلس الجماعي في مشاكل اقتصادية واجتماعية عويصة لمستعمليه من الفلاحين الصغار ومروجي المنتوجات الفلاحية وغير الفلاحية خاصة منهم النساء. وهو قرار اعتبروه مجحفا وغير سليم حيث لا يقدم بدائل فعلية ومناسبة للمتضررين الذين يطالبون بإعادة فتحه في أقرب وقت ليواصلوا أنشطتهم الاقتصادية في غياب حلول أنجح تقيهم الأضرار التي تكبدوها بسبب هذا القرار. ولازال فرع الجمعية ببرشيد يتابع الموضوع مع المعنيين.
III. على المستوى الداخلي للجمعية
ــ قرر المكتب المركزي تأجيل الندوة الصحفية لتقديم تقريره حول حالة حقوق الإنسان في ظل جائحة كوفيد19 إلى منتصف الشهر المقبل بسبب استمرار حالة الطوارئ وتزايد حالات الانتهاكات.
ــ اطلع المكتب المركزي على تقارير اجتماعات الفروع الجهوية وقرر وضع خطة لتنفيذ توصياتها بما يعزز الفروع الجهوية ويقوي عملها.
ــ قرر المكتب المركزي تشكيل لجنة لمراقبة شروط الدخول المدرسي ومدى عمل المسؤولين على الاحترام الواجب لحقوق التلاميذ والتلميذات وحماية أسرهم من جشع بعض مستثمري التعليم الخاص، وتوفير شروط عمل لائقة لهيئة التدريس وجميع مهنيي العملية التعليمية.
المكتب المركزي
15 غشت 2020.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق