الجامعة الوطنية للتعليم fne المكتب الإقليمي فكيك * بيان* - مدونة نور الدين رياضي للعمل السياسي والنقابي والحقوقي

أحدث المشاركات

الخميس، 27 أغسطس 2020

الجامعة الوطنية للتعليم fne المكتب الإقليمي فكيك * بيان*

الجامعة الوطنية للتعليم fne
المكتب الإقليمي فكيك
بيان
في سياق يتسِم بدخول مدرسي اسثتنائي في ظل جائحة كرونا، واعتبارا لأهمية المساهَمة في الإدلاء بمَوقِف الجامعة الوطنية للتعليم fne بإقليم فجيج، حول رؤيتها للدخول المدرسي الحالي والذي سيتم الإعلان عنه بمراسلة كتابية بعد اتضاح الرؤية وبلورة موقف ينسجم مع موقف هياكل الجامعة جهويا ووطنيا، وبعد أن قدَّمنا ملاحظتنا حول نتائج تعيين الأساتذة الجدد الصادرة بتاريخ 13/8/ 2020والتي شابتها أخطاء كثيرة سارعت المديرية الإقليمية كما أشارت في بلاغها إلى عقد لجنة دراسة الطعون والتي أسفرت عن تعديل في النتائج والتي نشرت على الصفحة الرسمية للمديرية.
إننا في الجامعة الوطنية للتعليم fne نعتبر أن المديرية بهذا التصرف قد انتقلت من الخطأ إلى الخطيئة بقفزها على كل المذكرات الوزارية المنظمة لعلاقة مصالح الوزارة والنقابات الست الأكثر تمثيلية بحيث لم نتوصل بأي دعوة لحضور لجنة الطعون التي أشار إليها بلاغ المديرية وينطبق الأمر ذاته على باقي النقابات، وتأسيسا على ما سبق نعلن ما يلي:
- إن نتائج تعيينات الأساتذة شابتها العديد من الأخطاء والتي يتحمل فيها المدير الإقليمي كامل المسؤولية, والتي نرفضها لأن صدورها لم يحترم مبادئ الشفافية المتعارف عليه في إصدار النتائج بحيث لم يتم نشر ترتيب الاختيارات سواء في النتائج الأولى أو الثانية.
- لم يتم الكشف عن المناصب الشاغرة بالإقليم في عملية تعبئة رغبات التعيين، كما أنها لم تشر إلى تقديم الطعون والأجل المحددة لذلك، وبعد صدور النتائج الأولى أصبحنا إزاء دراسة الطعون، فأين هو تكافؤ الفرص؟
- إن انعقاد لجنة لدراسة الطعون محل اللجنة المشتركة بين الإدارة والنقابات التعليمية الأكثر تمثيلية وفي ظل موسم دراسي ستجرى فيه انتخابات اللجان الثنائية يشكل خرقا خطيرا وتجاوزا لاختصاصات اللجنة المخولة لها قانونا القيام بهذه العملية.
- مراسلتنا للسيد مدير الأكاديمية الجهوية لجهة الشرق عبر المكتب الجهوي وللسيد وزير التربية الوطنية عبر المكتب الوطني للوقوف على هذه الخروقات وفتح تحقيق في ما جرى في عملية تعيين الأساتذة الجدد.
- دعوتنا المدير الإقليمي سحب النتائج وإلى عقد اجتماع للجان المشتركة لدراسة الطعون والتدقيق في النتائج.
- مساءلتنا المدير الإقليمي في كيفية التعامل مع المناصب الشاغرة التي ظلت فارغة بعد إجراء كل العمليات خاصة في المجالات الحضرية.
- دعوتنا المدير الإقليمي إسناد السكنيات الشاغرة بمدينة فجيج، والتسريع بإعلان التباري حول المساكن الشاغرة في الإقليم عوض خلق الإحباط وفتح المجال أمام الترامي على السكن بفعل هذا التماطل غير مبرر.
عن المكتب الإقليمي

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق