قيادة كوفيد المحلية بالقنيطرة: أي طوارئ صحية مع استمرار التجمعات الكبرى..الرفيق محمد العنيبي - مدونة نور الدين رياضي للعمل السياسي والنقابي والحقوقي

أحدث المشاركات

الأحد، 13 سبتمبر 2020

قيادة كوفيد المحلية بالقنيطرة: أي طوارئ صحية مع استمرار التجمعات الكبرى..الرفيق محمد العنيبي

قيادة كوفيد المحلية بالقنيطرة:
أي طوارئ صحية مع استمرار التجمعات الكبرى..
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
قررت لجنة القيادة المحلية "كوفيد" فرض الحجر الصحي على كل من القنيطرة والمهدية انطلاقا من يوم غد ولمدة أسبوع..وإنهاء جميع الأنشطة التجارية في السادسة مساء باستثناء الصيدليات..ومنع التنقل داخل المدينة ابتداء من الساعة نفسها..
الملاحظة الإنطباعية الأولية أن اتخاد هذا القرار جاء على إثر افتراض معرفة الأسباب التي أسهمت في تفاقم وضع وباء كوفيد-19 بمدينة القنيطرة والمهدية.
بمعنى أن الاختلاط يتم بشكل كبير ماوراء السادسة مساء . وهو معطى لاشك فيه ، لكنه ليس السبب الوحيد لازدياد نسبة العدوى بكورنا المستجد في المدينة ، فالفرضية البديهية تقول أن التجمعات البشرية الكبرى والممتدة هي أكبر أسباب انتشار العدوى ، بل إنها بؤر لانتقال الفيروس .
السؤال ألا توجد في المدينة تجمعات من هذا القبيل ؟
بلى ، التلاميذ في المؤسسات التعليمية ، العمال في المعامل سواء بمنطقة اولاد بورحمة أو بالمهدية أو ببئر الرامي ، التجار والزبناء والعاملين في الأسواق الشعبية والأسواق الكبرى الممتازة طيلة النهار .
فلماذا لم تشملهم مقتضيات الحجر الصحي كما هو المفترض منطقيا للحد من استفحال العدوى ؟
على الأقل لجأت المؤسسات التعليمية إلى حل على علاته هو اللجوء إلى التفويج . لكن المعامل والأسواق الكبرى لم تلزمها قيادة كوفيد المحلية ببعض الإجراءات المخففة لكثافة التجمعات ، كفرض عدد محدود أو التفويج أو إجراء ما يجعلها داخل نطاق سيادة الطوارئ الصحية لا خارجها...
هل العمال والمستخدمين وزبناء الأسواق والتلاميذ ليسوا قناة موزعة للعدوى ! . أو لايستحقون توفير الحماية الوقائية لهم في فترة تنامي عدد الٱصابات بمرض كوفيد-19 في المدينة !

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق