تصاعد الجدل حول معاش البرلمانيين ووزير سابق من البيجيدي يهاجم ما يسميه بالشعبوية المقيتة لمواقع التواصل الاجتماعي /الرفيق بوعلي - مدونة نور الدين رياضي للعمل السياسي والنقابي والحقوقي

أحدث المشاركات

الثلاثاء، 13 أكتوبر 2020

تصاعد الجدل حول معاش البرلمانيين ووزير سابق من البيجيدي يهاجم ما يسميه بالشعبوية المقيتة لمواقع التواصل الاجتماعي /الرفيق بوعلي

 تصاعد الجدل حول معاش البرلمانيين ووزير سابق من البيجيدي يهاجم ما يسميه بالشعبوية المقيتة لمواقع التواصل الاجتماعي =

طيب ، هل يستطيع هذا الازمي الادريسي ان يجيب بوضوح عن هذا السؤال ، هل التمثيل السياسي في المغرب وظيفة ام انتداب تطوعي؟ فالدستور والقوانين المغربية لا يعتبر التمثيل السياسي وظيفة بل هو انتداب تطوعي يتلقى صاحبه تعويضات عن قيامه بمهام اثناء عمله النيابي، وبالتالي فإن ما يتقاضاه البرلماني او الوزير او رئيس الحكومة أو اي منتدب ٱخر يتلقى ذلك مقابل مهامه وليس بصفته موظف، فمتى ما انتهى ذلك الانتداب تنتهي بقوة الاشياء والقانون مفعول تلك التعويضات . واذا استمرت تلك التعويضات بعد نهاية المهمة يصبح المعني كمن يتلقى رشوة وريعا وهو في وضعية عدم القيام بالمهام، ومادام ان الانتداب ليس وظيفة فبالنتيجة لا يمكن ان تتطور الامور الى حد كسب حق في المعاش او غيره ..
والسيد الازمي يتحاشى الحديث عن اسباب نزول هذا المعاش في الثمانينات والذي كان مجرد رشوة لتطويع واخضاع المنتدبين والتحكم فيهم واخراس أصواتهم، وهو ما حصل، ولعله اصل هذا البلاء واللخبطة السائدة الذي يحاول المعني الدفاع عنه دون خجل !
ان الفعل السياسي النبيل الذي يرتبط بروح التطوع راح ومات، وحل محله هذا المشهد الملتبس الذي هو صناعة للفاعل السياسي الانتهازي الذي حول روح التطوع الى اصل تجاري للبيع والشراء لدرجة تحول الانتماء لهذه الأحزاب الى شبهة تجلب على صاحبه العار!
الذي لا يدركه المعني او يتجاهل الحديث عنه هو ان مواقع التواصل الاجتماعي اصبحت تقدم عروضا سياسيا لكون البروفايل السياسي تغير واصبحت انتقادات عدد كبير من المدونين الى ٱلية ضغط من اجل الاصلاح وتحريم المياه الٱسنة ..
ب.ع



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق