جاري تحميل ... مدونة نور الدين رياضي للعمل السياسي والنقابي والحقوقي

إعلان الرئيسية

أخبار عاجلة

إعلان في أعلي التدوينة

الجامعة الوطنية للتعليم FNE المكتب الإقليمي- سيدي سليمان بيان تنديدي

 الجامعة الوطنية للتعليم FNE

المكتب الإقليمي- سيدي سليمان
بيان تنديدي
في سياق الاحتجاجات المتوالية لنساء ورجال التعليم بمختلف فئاتهم ضد سياسة الآذان الصماء التي تنهجها الوزارة الوصية على القطاع ومعها الحكومة الرجعية التي لا تتوانى في تسريع وتنزيل المخططات التخريبية للمدرسة والوظيفة العموميتين، سطرت التنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد برنامجا نضاليا يتضمن إضرابات ومسيرات احتجاجية عبر ربوع الوطن، وفي إطار تجسيد مناضلات ومناضلي التنسيقية بكل من سيدي سليمان وسيدي قاسم والخميسات للمسيرة التي كانت ستنطلق من أمام المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بسيدي سليمان، وبعد بدأ التجمع والاستعداد لانطلاق المسيرة تفاجأ الجميع بالتدخل الهمجي اللامبرر للقوى الأمنية ولأعوان السلطة الذين تجاوزوا كل اختصاصاتهم وجعلوا من أنفسهم جلادين للأستاذات والأساتذة بشكل مهين وحاط بالكرامة. وهذه الممارسة القمعية تكررت في مواقع مختلفة من نفس اليوم (سلا، العرائش، الدار البيضاء...)، مما يوحي بأن المقاربة السائدة في التعاطي مع الاحتجاجات السلمية هي المقاربة القمعية عوض فتح حوار جدي ومسؤول من طرف الوزارة والتعاطي بإيجابية مع كل المطالب المطروحة وعلى رأسها مطلب إدماج الأساتذة المفروض عليهم التعاقد في أسلاك الوظيفة العمومية وإلغاء التشغيل بالعقدة.
وانسجاما مع المبادئ الثابتة للجامعة الوطنية للتعليم – التوجه الديمقراطي، ومن منطلق تبنيها لكل الملفات والمطالب المشروعة، ودعمها لكل الفئات التعليمية.. يعلن المكتب الإقليمي للجامعة بسيدي سليمان عن:
- إدانته الشديدة للتدخل الهمجي يوم الخميس 5 نونبر 2020 أمام المديرية الإقليمية بسيدي سليمان في حق الأساتذة المفروض عليهم التعاقد أثناء تجسيدهم شكلهم النضالي السلمي. وشجبه التطاول غير المفهوم واللامبرر لأعوان السلطة على نساء ورجال التعليم.
- تحميله مسؤولية الحط من كرامة الأستاذات والأساتذة المحتجين ومصادرة حقهم في الاحتجاج والتظاهر للسلطات الإقليمية بسيدي سليمان.
- تضامنه مع كل نساء ورجال التعليم الذين تعرضوا للقمع والتعنيف (المفروض عليهم التعاقد، حاملي الشهادات، ضحايا النظامين، أطر الإدارة التربوية..)
- مطالبته الوزارة الوصية والحكومة بتحقيق كل مطالب الشغيلة التعليمية.
- تجديد رفضه للتشغيل بالعقدة ومطالبته بإدماج كافة الأساتذة المفروض عليهم التعاقد في أسلاك الوظيفة العمومية.
- تجديد مطالبته الدولة المغربية بالإفراج عن كافة المعتقلين السياسيين وإسقاط المتابعات في حقهم.
- دعوته كافة نساء ورجال التعليم إلى مزيد من الوحدة دفاعا عن المكتسبات والحقوق وتحقيقا للمطالب المشروعة.
وفي الأخير يؤكد المكتب الإقليمي على استعداده الدائم للتنسيق مع الإطارات النقابية الديمقراطية والتقدمية خدمة لقضايا نساء ورجال التعليم.
عن المكتب الإقليمي
الكاتب العام الإقليمي: ع. العالي كركوب
سيدي سليمان، 2020/11/05


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

إعلان في أسفل التدوينة

إتصل بنا

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *