بين صندوق الدولة وصندوق الوالدة /الرفيق الحسين العنايات - مدونة نور الدين رياضي للعمل السياسي والنقابي والحقوقي

أحدث المشاركات

الخميس، 30 يوليو 2020

بين صندوق الدولة وصندوق الوالدة /الرفيق الحسين العنايات

ملي تنسمع الصندوق تنتفكر الوالدة الله يرحمها....
- عندها صندوق تتخبع فيه السمن والعسل واللوز والكركاع باس اذا جاو ضياف تلقى باش تغسل وجهها قدامهوم
- عندها صندوق فيه تيغانيميت وتتحط معاهوم الفلوس لدواير الزمان .. عقلت ملي شديت الباك ف 1973 حلات الصندوق قدامي وعطاتني باش نشري الباليزا والحوايج ونقطع الطيارة باش نقلع ل فرنسا
بما ان الدولة ما تتخبعش السمن والعسل واللوز للضياف ماتنفهمش علاش يكون عندها الصندوق؟؟؟ حيت دابا الفلوس الناس تحطهوم ف البانكا... ما سمعتش الاتحاد الاوروبي قال للدول ديالو جيبو الصنادق باش ديرو فيهم الفلوس لمواجهة تداعيات كورونا... رؤساء الدول تافقوا ومن بعد جاو وزراء المالية كل واحد خدا باراكتو وحطها ف البنكا د بلادو وملي تيبغي يصرف تيجي البرلمان وتيقول ليهم ها لي غانديرو وها شحال خاصنا ما تيجيب صندوق ما تيدي صندوق ... ووزير المالية ما عندوش الوقت ما يضيع باش يختار واش ياخد من صندوق 1 او 2 او3 او 4 او 5 او 6 ... زيادة باش ما تيكثرو الصنادق يمكن البرلمان ينسى شي واحد منهم.... اولا يكون صندوق خاوي وتيجيب لو الله باقي عامر وتنوض مشطابا... اولا يكون عامر ويقول لو وزير المالية راه خاوي او سير انت جبيد كاع الملفات ... الملف1 ساهم فيه صندوق 1 و6 ملف2 ساهم فيه صندوق 2و3 ملف3 ساهم فيه الصندوق 1 و2و3و5 ..... باش تدير كاع لي كوميبنيزون بوسيبل عرفتي شحال خاصك ..... هادشي د الصنادق انا ما فهمت فيه والو بحال لي جرا لي مع ملف مجلس المنافسة والشركات د البترول .... ربما حيت انا ماشي اقتصادي.... الله يجيب شي اقتصادي يفسر لينا "منفعة الصناديق في عهد الانترنيت"


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق