لينين معلم قياس ميزان القوة بين الطبقات/التيتي الحبيب - مدونة نور الدين رياضي للعمل السياسي والنقابي والحقوقي

أحدث المشاركات

الثلاثاء، 13 أكتوبر 2020

لينين معلم قياس ميزان القوة بين الطبقات/التيتي الحبيب

 لينين معلم قياس ميزان القوة بين الطبقات

ميزة لينين هو قدرته على قياس ميزان القوة بين الطبقات وقد اوصى بضرورة امتلاك حدق القياس واستعمال بيض النمل عند القياس لدقة الامور وحدة التفاصيل. انه معلم في استعمال المنهج المادي الجدلي والقدرة على التحليل الملموس للواقع الملوس لاستنباط الخط العام والتوجه العام ودقة تفاصيل الاحداث التي ترسم الطريق ودقة الشعار المناسب في اللحظة المناسبة. حسب لينين التكتيك قد يتغير في الشهر او الاسبوع او اليوم بل حتى في الساعة في بعض الاحيان.
في اطار رصد الازمة البنيوية التي تحكم العلاقة بين الكتلة الطبقية السائدة من جهة ومختلف الطبقات الاجتماعية المستغلة والمنهوبة قد تفقد الكتلة الطبقية السائدة القدرة على الحكم ويتجلى ذلك في فقدان القدرة على وضع تصور واضح يعتمد على رؤية استباقية تقنع المحكومين او تجبرهم على قبول السيطرة والحكم من طرف دولة الكتلة الطبقية السائدة. لكن فقدان القدرة على السيطرة ترافقه وبالضرورة ظهور التناقضات بين مكونات الكتلة الطبقية السائدة. تبدأ هذه التناقضات في التشكل تحت الارض بعيدة عن اعين المراقبين ثم تطفو على السطح. لذلك كلما تحولنا من لحظة الاشاعات والتسريبات الى بروز التشققات والتصدعات كلما نضجت الازمة البنيوية العامة. لكن لينين يوصي بضرورة رصد الطبقة العاملة عبر حزبها المستقل لهذه التصدعات والنفخ فيها وتحويلها الى حرب وصراع علني وتأجيجه.
هذه ايضا احدى الحجج التاريخية والدامغة لراهنية بناء وتأسيس الحزب المستقل للطبقة العاملة. وكل تأخير او تشويش او عرقلة لهذا المشروع العظيم هو تعاون وامداد العون للعدو الطبقي لالتقاط انفاسه.
التيتي الحبيب
13/10/2020


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق